« العودة لـ الاخبار العقارية والاقتصادية

إقرار آلية تسديد أقساط الدعم السكني عن الفئات التي ترعاها العمل

إقرار آلية تسديد أقساط الدعم السكني عن الفئات التي ترعاها العمل

عبر مجلس الوزراء، عن عظيم الشكر والامتنان لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد؛ إثر صدور الأمر الملكي الكريم بصرف العلاوة السنوية، وبدل غلاء المعيشة للمواطنين من الموظفين المدنيين والعسكريين، ومكافأة للعسكريين المشاركين في الصفوف الأمامية للأعمال العسكرية في الحد الجنوبي للمملكة، وإضافة بدل غلاء معيشة للمعاش التقاعدي، وللمخصص الشهري لمستفيدي الضمان الاجتماعي وزيادة مكافأة الطلاب والطالبات، وتحمل الدولة ضريبة القيمة المضافة عن المواطنين المستفيدين من الخدمات الصحية الخاصة والتعليم الأهلي الخاص، وتحمل ضريبة القيمة المضافة عما لا يزيد عن مبلغ (850) ألف ريال من سعر شراء المسكن الأول للمواطنين. وبعد الاطلاع على التوصيتين المعدتين في مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، قرر المجلس الموافقة على آلية تسديد أقساط الدعم السكني عن الفئات التي ترعاها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية. جاء ذلك خلال ترؤس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله -، الجلسة، التي عقدها مجلس الوزراء بعد ظهر أمس، في قصر اليمامة بمدينة الرياض.

وفي بداية الجلسة، أطلع خادم الحرمين الشريفين، المجلس، على فحوى الاتصال الهاتفي الذي أجراه مع أخيه صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، ومباحثاته مع دولة رئيس الوزراء الماليزي محمد نجيب عبدالرزاق، وفخامة الرئيس نيكوس اناستاسيادس رئيس جمهورية قبرص، وما تم خلالها من توقيع اتفاقات تعاون بين حكومتي المملكة وقبرص، ونتائج استقباله رئيس مجلس النواب بجمهورية مصر العربية د. علي عبدالعال.

وأكد وزير الثقافة والإعلام د. عواد العواد، أن صدور هذا الأمر الملكي، جاء بناء على ما عرضه ولي العهد بشأن ما سيترتب على الإجراءات الضرورية التي اتخذتها الدولة لإعادة هيكلة الاقتصاد من زيادة في أعباء المعيشة على بعض شرائح المواطنين، رغبة من الملك المفدى – رعاه الله – في التخفيف عن أبنائه وبناته من المواطنين، وحرصه الشديد على رعاية أبناء الوطن وتلمس احتياجاتهم ومراعاة ظروفهم وتقديم الدعم المستمر لهم والحرص على رفاهيتهم وتوفير أسباب الحياة الكريمة وتأمين مستوى معيشي متميز لمختلف شرائح المجتمع.