« العودة لـ الاخبار العقارية والاقتصادية

الإسكان: 5 تجارب لاستخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد في المشاريع السكنية

#الإسكان: 5 تجارب لاستخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد في المشاريع السكنية
كشفت وزارة الإسكان عن إجراء خمس تجارب لتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد التي تعد من أحدث تقنيات الجيل الرابع لتقنيات البناء في المشاريع السكنية، على أن يتم تقييم تجربتها بعد إنشائها للتأكد من ملاءمتها للسكن.
وقال مهاب بنتن المشرف العام على مبادرة تقنية البناء في الوزارة، خلال جولة ميدانية نظمتها وزارة الإسكان لاستعراض تجربة الطباعة ثلاثية الأبعاد للمساكن بمشاركة صحيفة “الاقتصادية”، إن التقنية الجديدة ستسهم في بناء المباني الحكومية والمساجد أيضا في حال ثبت نجاح هذه التقنية في إنشاء هذه الوحدات.
وأشار إلى أن هذه التقنية تعمل على إنشاء الوحدة السكنية في فترة وجيزة جدا، إضافة إلى قدرتها على بناء الأبراج السكنية، وخفض قيمة الوحدات السكنية، كونها تستخدم المنتجات المحلية في بناء الوحدات.
يذكر أن برنامجا الإسكان وتطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية، قد أعلنا “ضمن برامج تحقيق رؤية المملكة 2030″، عن نجاح تجربة بناء أول منزل باستخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد التي تعد من أحدث تقنيات الجيل الرابع لتقنيات البناء. وتأتي هذه التجربة بهدف مواكبة التقدم التكنولوجي في عالم البناء المستقبلي، والاستفادة من أحدث التقنيات التي توصل إليها العالم، وأن تكون المملكة سباقة في تعزيز اعتماد تقنيات البناء المبتكرة في قطاع البناء والتشييد وتوطين صناعتها في المملكة بما يتفق وأهداف رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020.
وأوضح البرنامجان، أنه جرى اكتمال بناء المنزل الواقع على أرض وزارة الإسكان غرب مطار الملك خالد الدولي في الرياض عن طريق إحدى الشركات الهولندية، التي تعد من أبرز الشركات التي تمتلك هذه التقنية في العالم.
وأشارا إلى أن هذه الخطوة تأتي في إطار مواكبة مبادرة تحفيز تقنية البناء إحدى مبادرات خطة تحفيز القطاع الخاص التي أطلقتها وحدة المحتوى المحلي وتنمية القطاع الخاص “نماء” للتقدم التكنولوجي في عملية البناء، من خلال التعريف بالطباعة ثلاثية الأبعاد، التي تعد من أبرز طرق البناء المستقبلية المبتكرة التي يعول عليها للإسهام في صنع وحدات سكنية متكاملة من خلال نماذج رقمية المكونات.
كما يتطلع من خلال استخدام هذه التقنية مستقبلا إلى خفض تكاليف الجمع والنقل والبناء، بحيث يمكن الحصول على مسكن صديق للبيئة، حيث تسعى مبادرة تحفيز تقنية البناء إلى إنشاء بيئة سباقة وداعمة للتجارب والأبحاث في مجال التقنيات المستقبلية للبناء وتقنيات الجيل الرابع، لذلك قام بإجراء تجارب عديدة لتطوير بعض تقنيات المباني الحديثة بهدف توطين استخدامها ومنها تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد.